الرئيسية / أبحاث علمية / الحجامة فنٌ جراحيٌّ طبي، بسيط بعلاجه، عظيم بشفائه ونفعه.

الحجامة فنٌ جراحيٌّ طبي، بسيط بعلاجه، عظيم بشفائه ونفعه.

الحجامة فن جراحي طبي بسيط بعلاجه، عظيم بشفائه ونفعه، سبَق به سيدُنا رسول الله ﷺ بعهده «فقد روي أن إعرابياً من بني فزارة دخل على النبي ﷺ وإذا بحجّام يحجمه بمحاجم ثم شرطه بشفرة. فقال الرجل: ما هذا يا رسول الله؟ لِمَ تدع الحجَّام يصنع هذا؟. فقال ﷺ: الحجم هو خير ما تداويتم به»
وأردف رسول الله ﷺ يُوسِعُ مَنْ حولَه شروحاً وتفصيلات... يفيض عليهم من فضله تعالى قائلاً: إن حوض المياه الذي لا يُبدَّل ماؤه يصبح آسناً نتناً مليئاً بالمكروبات وهكذا الدم الذي لم يُحجم... وأخذ ﷺ يتصدَّى لشروحٍ كثيرة.

  • فما الحجامة؟
  • وما هي قوانينها العملية الناظمة؟
  • وعلى من تُطبَّق؟ ولماذا؟
  • وما هي طريقة تطبيقها؟
  • وما النتائج الطبية التي أسفرت عنها الحجامة إثر تطبيقها؟

كلمة عن الحجامة، للأستاذ المربي عبد القادر يحيى الشهير بالديراني

كلمة عن الحجامة، للأستاذ المربي عبد القادر يحيى الشهير بالديراني

الأستاذ المربي عبد القادر يحيى الشهير بالديراني

رئيس الفريق الطبي لأبحاث الحجامة، ناشر ومحقق ومقدِّم كتب العلامة الإنساني الجليل محمد أمين شيخو

منذ ما ينوف عن سبعين عاماً قام العلاَّمة الإنساني الجليل محمد أمين شيخو بإحياء سنّة الحجامة على وجهها العلمي والطبي الحقيقي، فبيَّن مواقيتها السنوية والفصلية واليومية وشروط تعاطيها على الأسس العلمية التي لا تخطئ من خلال الأحاديث النبوية الشريفة، فبيّن أنّ لها مواقيت سنوية وفصلية وشهرية ويومية، وأنها تُؤخذ على الريق ولا ينبغي تناول مشتقات الحليب يومها، وحتمية مكانها في الكاهل وما إلى ذلك.. وبتطبيقها بهذا الشكل ظهرت بأنها علاج هذا العصر الشافي، فهي موسوعةٌ طبيةٌ حوت طبّاً بكامله بضربة مشرط.

أما النتائج الباهرة في شفاء الأمراض المعضلة شفاءً تاماً في حالات عديدة، وهذه حقيقة طبية ثابتة لا تُنكر أثبتتها الدراسات الطبية والتحاليل المخبرية وكانت قبل علاَّمتنا في طي الإهمال والنسيان وبأيدي المشعوذين والنصَّابين أو الجهلة بقوانينها، بلا قانون يحدُّها ولا تعليمات طبية علمية تُبنى عليها.
وبالنتيجة فإن الحجامة كما قدّمها عالمنا العربي الكبير هي فتح الفتوح الطبية وعزاء المتألمين والمرضى من عاشوا في البلوى أزمان.

كما تناولتها الأوساط الطبية وأساطين الطبّ والإذاعات العربية والأجنبية والفضائيات العالمية والصحف والمجلات بالعرفان بهذا الفضل وبثِّهِ وإذاعته على الناس كافة. فقد تبيَّن بالتطبيق العملي أنها طبُّ الأبدان وعافيتها وشفاء الأبصار وجلاؤها.. تذهب بالشقيقة (وجع الرأس المزمن) وأوجاع الظَهْر حتى الجلطة القلبية والأعجب من ذلك أنها كانت وبالتجربة على مستوى قطرنا السوري شفاءً من الفالج (الشلل) كليّاً، أو جزئياً حسناً، بل لقد تمَّ الشفاء بها من السرطان والناعور والجلطة القلبية وتلك حقّاً لإحدى المعجزات.

هنالك مَنْ سلَّم قلبه لهذا الدواء المعجزة ثقةً بطبيبه طبيب القلوب والأجسام رسول الإلٓه ﷺ الرحيمِ بإخوانهِ وأخَواته بالإنسانية فشُفي من كافة أمراضه الجسمية بعدما كان يُعاني من العديد من الأمراض. يقول الرسول الكريم ﷺ:

«إن في الحجم شفاء»

هذا وقد كانت النتائج الإيجابية على مستوى القطر العربي السوري بأجمعه وعلى مدى ينوف عن 20 عاماً (مُدُنِهِ وقُرَاهُ) لمن تعاطوا الحجامة -وما أكثرهم- صاعقةً مفيدة، ولم ينتج عنها أي ضرر على الإطلاق لأنها تطبق ضمن الأصول الصحيحة، وهذا العلاج الناجع لم يماثله أبداً أي علاج طبي.. إذن فلا شك أنه طبّ نبوي إلٓهي.
أما الشفاء من الأمراض المستعصية فكان المردود الإيجابي المفيد بنسبة نجاح عالية للغاية، أو تامة البرء كليّاً وما أكثرها.

الحجامة وقاية وشفاء.. علاج وخير دواء..
نشاط للقلوب والأجسام.. طوبى لمن بها استطبّ..
لبراهينِ صدقهِ (ﷺ) معجزاتُ... فطِبُّهُ النبوي لنا بُرءٌ وعلاجات.

أسئلة متكرّرة حول موضوع الحجامة

لقد قامت امراة اسمها ام النور بعمل حجامة لي خلال الشهرين الماضيين كل شهر حجامة واحدة، ولكن قبل ان اقوم بعمل الحجامة قمت بالفحص الطبي للصفائح وكانت 600 الف وبعد الحجامة باسبوع قمت بالفحص الطبي وكانت الصفائح مرتفعة الى 900 الف وفي الشهر الاخر قامت بعمل الحجامة الثانية وبعدها باسبوع قمت بعمل الفحص الطبي وتفاجئت جدا ان الصفائح اصبحت 1300 الف (مليون وثلاثمائة الف) علما انها في بداية اكتشافي للمرض لم تصل الى هذه الدرجة من الارتفاع وكان خطرا بالنسبة لي مع العلم اني لم اتوقف من اخذ علاجي الدوائي وحاليا اضررت لرفع جرعات الدواء. وكانت الحجامة فقط من الكاهل حسب قولها وقامت بعمل كاس على الكتف قالت انها للكبد وواحدة عند الصدر قالت انها للمناعة واثنتان من كل جانب تحت الثدي وواحدة عند الرقبة من الخلف وواحدة عند المعدة بسبب القرحة. هل ماقامت به صحيح ام لا؟ وهل الحجامة التي رفعت عندي الصفائح لانها لم يسبق ان ارتفعت الا بعد هذه الحجامة

هذه الحجامة التي طبقتيها في أماكن متعددة شعوذة ودجل لقد ارتكبت هذه الحجّامة غير الملتزمة بالشروط المنصوص عليها للحجامة الصحيحة خطأً كبيراً يرجى عدم تكرار مثل هذه الأخطاء المؤذية جداً، وأرجِّح بنسبة كبيرة ارتفاع عدد الصفيحات بسبب هذه الحجامات الخاطئة كرد فعل حيوي من الجسم تجاه هذه التشريطات في أماكن مختلفة من الجسم !!!
بالنسبة للنساء دون سن اليأس نحن لا نعمل حجامة أبداً. وقد نوهنا عن ذلك في صفحات الحجامة في الموقع: (السن المناسب للحجامة للرجال والنساء).
فما حصل معك كان نتيجة الأخطاء المرتكبة في الحجامة. من حيث الموضع والكمية المسحوبة من الدماء.
الحجامة للنساء دون سن اليأس: تكون فقط في الحالات المرضية المزمنة، وتكون حجامة مصغرة، أي ليست كالحجامة العادية كأسين أو ثلاثة من كل طرف. بل كأس دماء متوسط –أي لايكون ممتلئ بالدماء- من كل طرف فقط. مع العلم أنّه لا تكون الحجامة إلا على الكاهل حصراً في المكان المنوه عنه في الموقع.
بالنسبة للحجامة التي نقوم بها وقمنا بها فهي آمن حجامة على الإطلاق، ولا يمكن أن يحدث فيها أي ضرر أبداً والحمد لله ، وذلك لأننا نتقيد بصرامة كبيرة بالشروط العلمية لها والتي بينها العلامة الإنساني محمد أمين شيخو قدس سره من خلال الأحاديث النبوية الشريفة، والتي صادق على صحتها كبار الأطباء في سوريا.
وأول من قام بنشر وإحياء الحجامة وإعطائها حقها من الاهتمام في العالَم كله هو هذا العلامة الجليل قدس سرّه.

كيف اكون حجاماً على طريقة العلامة محمد أمين شيخو؟. وهل استطيع اخذ دورة؟. وكم عدد اماكن الحجامة؟. هل هي في الكاهل والاخدعين فقط؟

يمكن أن تصبح حجاماً وذلك بإحدى الطريق التالية:
- إما بالاطلاع على كتاب الحجامة المنشور على موقعنا وفيه تفصيل لطريقة عمل الحجامة بشكل نظري مع الصور.
- أو بالاطلاع على فلم تعليم الحجامة المنشور أيضاً على موقعنا.
- بالنسبة لموضع الحجامة فهو موضع واحد كما هو مشار إليه في الموقع أو في الكتاب أو في أفلام الحجامة -كلها منشورة على الموقع.
هذه هي الحجامة الصحيحة، وعلى هذا الأساس تقوم الدراسة التي قام بها كبار الأطباء في سوريا. وهي أول دراسة علمية منهجية للحجامة في العالم، بشكل طبي مخبري وسريري.

بالنسبة للمواضع الأخرى والمواعيد المنوعة للحجامة التي ابتدعها من ليس له علاقة بالحجامة لا من قريب ولا من بعيد. فهذا كله ليس علمياً، وخارج الدراسة المنهجية للحجامة.
بل صار يستخدمها بعض الناس كتجارة وأضاعوا نفع الحجامة بشكل كامل.
يمكن الاطلاع على شفاءات الحجامة المنشورة على موقعنا، وهي كلها طبقت عليها الحجامة في موضع واحد، هو الكاهل من الجسم.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سيدي الكريم إني أعاني منذ شهرين تقريباً من ثعلبة في رأسي ووجهي تسببت بسقوط الشعر في بعض الأماكن منهما وقد استخدمت كثيراً من الأدوية ولم أستفد منها فأرجو المساعدة منكم بهذا الموضوع ولكم جزيل الشكر.

الأخ الفاضل حفظه المولى الكريم... آمين
الصدقة بحسب الحال.
خل ممدد بالماء قليلاً ويدلك المكان يومياً ثلاث مرات وذلك ببل قطعة سميكة من الشاش بالخل والدلك حتى الاحمرار نوعاً ما وما بين الدلك بالخل يدهن المكان بزيت الزيتون "ترطيب فقط".

كم مرة يمكنني إجراء الحجامة كحد أقصى خلال الفصل المفضل لإجراء الحجامة؟

يمكن ذلك في فصل الربيع مرة واحدة وقاية أو علاجاً أو مرتين لمن استفاد منها في المرة الأولى ولم يبرأ تماماً فيمكن له أن يطبقها مرتين في شهرين متتالين (مثلاً مارس "آذار"، وأبريل "نيسان") ويمكن كحد أقصى ثلاث مرات في شهور الربيع الثلاثة المتتاليات ويمكنه أن يجري الرابعة للضرورة وبشكل مُصَغّر بفصل الخريف.

السلام عليكم
سيدي الكريم ذهبت إلى طبيب العيون بسبب ضعف النظر فقال لي أن عيني اليسرى فيها كسل وظيفي وليس لها دواء فلجأت إلى الحجامة وإلى العلق وإلى الخروع فلم أستفد، وأحس أنها تضعف بسرعة، أفيدوني جزاكم الله أحسن الجزاء.

لم يأن الأوان ومتى آن الأوان طاب المبتلى.
فتِّش عن سلوكك وأخطائك وأصلحها فإن صلح سيرك غيّر الله لك وضعك وجعل من مرضك شفاءً، فليس الدواء هو الذي يغيِّر، إنما أنت الذي تغيِّر سيرك فيغيِّر الله ما بك: {..إِنَّ اللّهَ لاَ يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُواْ مَا بِأَنْفُسِهِمْ..} سورة الرعد: الآية (11).

ولا بأس من قطر زيت الخروع في العين. لعل الله يشفيها ويعافيها.

لا يوجد سبب إلا ووراءه مسبب، فلماذا بعث الله لك هذا المرض أنت أعرف بنفسك التجئ إلى ربك بصدق لعله يريك السبب، ومتى أزلته انقلب المرض صحة وعافية وربّما تؤمن فيجعل لك في قلبك نوراً ويكون لك هذا المرض محركاً وباعثاً للشفاء القلبي والجسدي إذا أصلحت سيرك وسلوكك وأنت أدرى بنفسك: {بَلِ الْإِنْسَانُ عَلَى نَفْسِهِ بَصِيرَةٌ ، وَلَوْ أَلْقَى مَعَاذِيرَهُ} سورة القيامة: الآية (14-15).

فالتجئ بصدق إلى الله ليريك عيبك فتتوب توبة نصوحة فيتجلى الله عليك ويصلح لك قلبك، فإذا صلح القلب صلح الجسم وصلحت النفس، وكان هذا سبباً لتحوِّل المرء إلى طريق الحق والجنة والسعادة: {مَّا يَفْعَلُ اللّهُ بِعَذَابِكُمْ إِن شَكَرْتُمْ وَآمَنتُمْ..}! يا أخي لا تقل لي ليس لي عيب، فالذي لا عيب له هو النبي، فإن كنت نبياً قلنا لا عيب لك، فكلنا لسنا من تحت المنخل، ونحن ندعو لك من قلوبنا بالشفاء والطهور، أي: الشفاء الجسمي والقلبي وتصبح من أهل السعادة بالدارين فالعلاج يأتي لمن يرجى شفاؤه ونجاته.

السلام عليكم ورحمة الله
عندي طفل عمره 5 سنوات يشكو من ضمور في أعصاب العين اليمنى هل هناك علاج له؟
نرجو منكم الاهتمام وشكراً لكم.

الأخ الفاضل حفظه المولى الكريم... آمين
حجامة بالخريف الشهر العاشر بعد نقصان القمر (17 - 25 قمري) صباحاً على الريق بسحب أقل من نصف كأس دم من اليمين وآخر من اليسار. وتُعاد الحجامة في الربيع الشهر الرابع.
والآن يُعلَّق علق طبي علقة على الصدغ الأيمن وتُعاد بعد شهر آخر وتعلَّق علقة أخرى.
لا مانع من إعطائه نصف ملعقة صغيرة من خميرة البيرة تُحل بكأس ماء صغير ويمهك نصف سن ثوم ويُمزج معها ويُشرب يومياً مرة واحدة أو مرتين.

أظهرت الإشعاعات والتحاليل وجود ورم وعائي دموي على الكبد "وحمة الكبد" وقد كان حجمها سنة 2000 تقريباً (7-8سم) والآن 2010 أصبح حجمها (14-12سم) وقد أشار عليَّ طبيب الكبد بضرورة إجراء جراحة لاستئصال الورم...
والسؤال هو: هل تفيد الحجامة في هذا الموضوع؟ وما نصيحتكم لي؟

نعم، وهناك حالات لا تحصى شفيت، فالحجامة ضمن شروطها الصحيحة التي بيّنها العلّامة محمد أمين شيخو قدَّس الله سره شفت حالات مستعصية، فعليك بالحجامة في الشهر القادم 1/4/2010 المصادف 17 الشهر القمري ضمن الفترة 17-26 قمري، والأفضل بالأيام الخمسة الأولى 17-21 قمري، وعليك إن أحببت بالصدقة لمستحقين تبعاً لقوله صلى الله عليه وسلم: (داووا مرضاكم بالصدقة)، والصدقة على قدر الحال وتجب أن تدفع لمستحقين، ولا بأس من المداومة على الحقنة الشرجية بمحلول النشاء المائي، أسبوعياً مرتين، وكذلك يمكن بداية شرب زيت الخروع، عبوة /60/مل لمرة واحدة تشرب بعد خفقها مع كأس من الشاي الساخن بعد الطعام بـ3-4 ساعات ولا تأكل أو تشرب أي شراب عدا الماء عند الحاجة وذلك حتى يتم الإسهال والخروج، عندها يؤكل شوربة خفيفة (شعيرية مع رب البندورة). (كما هو مبين في كتاب وداعاً لطبيب المقوقس)
هذه كافة الأدوية التي نتعاطاها، ولم نحتج بعدها لطب كيميائي أو طب غربي والحمد لله.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سيدي الفاضل: أعاني من التهاب الفقرات القطنية في أسفل ظهري وذلك منذ حوالي سنة مع العلم أن عمري 20 سنة.
فأي من الدرر تنصحوني أن أستخدم (حجامة أو حقنة النشاء أو زيت خروع أو العلق)؟
وجزاكم الله عنا كل خير والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الأخ الفاضل حفظه المولى الكريم... آمين
تعمل حجامة في 17 - 21 الشهر القمري القادم بسحب كأس دم واحد من كل جهة، مع الراحة على الظهر عند توفر الوقت وعدم الجلوس بجلسات غير صحية وعدم حمل أشياء ثقيلة، والمشي اليومي، ولا تنسَ قول رسول الله ﷺ: «داووا مرضاكم بالصدقة» فادفع صدقة على نية الشفاء لفقير مستحق.

هل تستطيع النساء ان تقوم بعمل الحجامة

بالنسبة للنساء، يمكن لهن تطبيق الحجامة على أنفسهن، وذلك بعد سن اليأس، لأن للنساء قبل ذلك مصرف طبيعي، الدورة الشهرية، وفيها يتخلص جسمهن مما فيه من دماء غير مرغوب بها.
ويمكن لهن إجراء الحجامة في حالة إصابتهن بالأمراض المزمنة، والخطيرة، ففي هذه الحالة يمكن أن تجري المرأة الحجامة بشكل جزئي، وذلك بكأسين من الدماء فقط، كأس من كل جانب من منطقة الكاهل.

الوالدة عندها ورم وعائي دموي مغطي الكبد بالكامل عملت حجامة قبل أسبوعين وتحسنت قليلاً لكن الآن أصبحت تشعر بانبعاث حرارة من مخارج الجسم واللسان كما تنفَّخ جسمها ثم عاد طبيعي ولكن الحرارة لم تتوقف هل هذا من أثر الحجامة رغم أنها قامت بالحجامة وفق الشروط الصحيحة؟

الأخت الفاضلة حفظها المولى الكريم... آمين
لا ليس من أثر الحجامة أبداً.
بل الحجامة تُخفِّف هذه الأعراض إن كانت ضمن شروطها.
- عليك بإجراء الحقنة الشرجية بمعلّق النشاء "فهي تزيل أعراض الحرارة هذه والتنفُّخ" حسب أصولها المذكورة بكتاب وداعاً لطبيب المقوقس.
- ثم بعد مدة أسبوع يمكن أخذ شربة زيت الخروع.
- وتعاد الحجامة وفق شروطها الصحيحة المذكورة ضمن موقع العلامة محمد أمين شيخو قدس سره في الشهر الأول والثاني من الأشهر الميلادية القادمة بعد منتصف الشهر القمري.

أشكركم شكراً جزيلاً على هذا الشرح المفصل وأريد أن أسأل: هل هناك حجامة تُعالج تأخُّر الحمل وكيف نقوم بعملها؟

الأخ الفاضل حفظه المولى الكريم... آمين
نعم الحجامة تنفع وتجدي في تأخر الحمل حتى وفي العقامة، وأجريت ألوف الحالات وتم إنجاب عشرات الآلاف من البنين والبنات ولكن "الحجامة الصحيحة" على حقيقتها وضمن شروطها والتي أثبتها كافة أطباء الأردن الشقيق ومعظم أطباء سوريا الكبار وثبتت بالتطبيق العملي فهي أي الحجامة أي "الحجامة الصحيحة بشروطها" العلاج الشافي المفيد وحدها.

أنا عمري 35 أحس بآلام تحت بطني ولم يأتيني الحيض علماً لي ثلاث سنوات مركِّبة لولب؟

الأخت الفاضلة حفظها المولى الكريم... آمين
آلام أسفل البطن بسبب اللولب وهي من مضاعفات ومضار اللولب الرحمي.
وأيضاَ ممكن أن تصبح فترات الحيض أطول وأكثر ألماً.
وهناك أنواع من اللوالب تسبب مشاكل مثل العقم والالتهاب الحويضي وصعوبة الحمل بعد إزالته.
- فعدم إتيان الحيض وآلام البطن قد تدل أنك حامل رغم استخدامك للّولب. فهناك نسبة من النساء تحمل رغم وجود اللولب.

فما عليك إلا أن تجري اختبار حمل "مباشرة" فقد يكون هناك حمل "وهذا مرجَّح" فإن ثبت الحمل فبادري على الفور لاستشارة اختصاصية نسائية حول إمكانية إزالة اللولب إذ إن حدث الحمل في الأسابيع الأولى ممكن إزالة اللولب ويجب إزالته مباشرة، أما بعد ذلك فقد يصعب إزالته مع احتمالية بسيطة لحدوث إجهاض. ويمكن عندها إزالته بعد الولادة وأحياناَ كثيرة يؤدي تركيب اللولب إلى حمل خارج الرحم.
لذا إن كان أجري اختبار الحمل مباشرة وإن ثبت الحمل راجعي الاختصاصية النسائية مباشرة.

أما إن لم تكوني حامل فنصيحتنا لك أن تقلعي عن تركيب اللولب مباشرة فهو سبب بلائك وبعدها تراقبين نفسك. وإن شاء الله تزول الآلام وتعود الدورة لطبيعتها.

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم سيدي الفاضل وجزاكم الله وعلامتنا العظيم ما أنتم أهله.
سيدي إني أشكو من دوار يصيبني أحيانا من أذني مع صفير متواصل فيها قيل أنه (دوار دهليزي) أرجو يا سيدي أن تنصحني أي الوصايا النبوية تفيدني أكثر العلق أم الخروع أم حقنة النشاء؟
ولكم يا سيدي بالغ الشكر والتقدير.

الأخ الفاضل حفظه المولى الكريم... آمين
لا مانع من شربة زيت خروع مباشرة. وإجراء الحقنة الشرجية بعد يوم من شرب الخروع والاستمرار بالحقنة كل يوم واحدة لمدة عدة أيام. والصدقة على نية الشفاء.
وإن لم تحدث استفادة عندها تلجأ لوضع علقة وراء الأذن مباشرة توازياً مع شحمة الأذن على العظمة التي خلف الأذن.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سيدي الفاضل: إني أعاني من هبوط ضغط شرياني بالدم وارتفاعه أحياناً ومن جديد أصبحت أعاني من فتور في اليد اليمنى واليسرى، علماً بأني أُجري الحجامة مرتين بالسنة وأشرب زيت الخروع شهرياً وأُجري حقنة النشاء دائماً ولا زلت أُعاني من الضغط والفتور.
أرجو إرشادي ولكم جزيل الشكر.

الأخ الفاضل حفظه المولى الكريم... آمين
ما هذا الفتور؟ هل هو فتور في القوة؟ أم آلام ممتدة على اليد اليمنى واليسرى؟ هل هناك ألم في اليد؟ من أين يبدأ وإلى أين يمتد إن وجد؟
هل هناك فقر دم؟ هل هناك ارتفاع شحوم وكلسترول؟
إن لم يكن هناك شكاوي أخرى فلا داعي لزيت الخروع أن تشربه شهرياً، بل يكفي حقنة النشاء أن تجريها مثلاً عند الشكوى أو كل أسبوع مرة مثلاً.
عند الشعور بهبوط الضغط عليك مباشرة بشرب كأس رائب اللبن بالماء مع زيادة الملح قليلاً بدون وضع الثوم.
لا مانع من أخذ كأس عصير البندورة يومياً مع قليل من الملح والمشي يومياً (المشي غير المنهك للجسم) وقليل من الحركات السويدية الخفيفة لليدين.
ولا تنسَ الصدقة على نية الشفاء.

أعاني من تورم مستمر بالركبتين وآلام شديدة جداً... وإنني أريد عمل حجامة على موضع الألم وليس منطقة الكاهل، لأن النبي صلى الله عليه وسلم احتجم على منطقة الألم {الأخدعين والفخذ وغيرهما} وهذا ثابت بنصوص الأحاديث وهو ما جربته على نفسي لمدة عشر سنين. وأنا لا أرتاح إلا إذا عملت حجامة على موضع الألم على المنطقة {الكاهل} التي تقول عليها والتي لا أنكر فائدتها، إلا أنني أرتاح فعلا لعمل الحجامة على مواضع الألم. وأود أن أقول:
1- إذا كان العلق الطبي يسحب الدم والجو حار من موضع الألم، فالحجامة تسحب أيضاً الدم من موضع الألم كما هو حاله من على الركبتين.
2- الحجامة على موضع الألم تؤيدها الأحاديث النبوية الصحيحة:
أن النبي احتجم على الأخدعين، وبين الكتفين، صحيح الشمائل 311
احتجم رسول الله صلى الله عليه وسلم بلحي جمل وهو محرم وسط رأسه صحيح سنن ابن ماجه 2804
احتجم في الأخدعين وعلى الكاهل صحيح سنن ابن ماجه 2805
أن رسول الله صلى الله عليه وسلم احتجم وهو محرم في رأسه من داء كان به صحيح سنن أبي داود1620
أن رسول الله صلى الله عليه وسلم احتجم وهو محرم على ظهر القدم من وجع كان به صحيح سنن أبي داود1621
أن أبا هند حجم النبي صلى الله عليه وسلم في اليافوخ فقال النبي صلى الله عليه
وسلم يا بني بياضة أنكحوا أبا هند و أنكحوا إليه وقال وإن كان في شيء مما تداوون به خير فالحجامة صحيح سنن أبي داود 1850
احتجم ولا وجعاً في رجليه إلا قال: اخضبهما صحيح سنن أبي داود3267
أن النبي صلى الله عليه وسلم احتجم ثلاثاً في الأخدعين والكاهل صحيح سنن أبي داود 3269
أن رسول الله احتجم، وسط رأسه، وهو محرم بلحي جمل، من طريق مكة صحيح سنن النسائى2668

الحجامة التي نتكلم عنها هي الحجامة التي فيها إن صحّ التعبير {فلترة للدم} من شوائبه وإعادة للتروية الدموية في الجسم عامة وتنشيط كل الأجهزة والأعضاء بما فيها جهاز المناعة وهي لها الشروط التي ذكرناها. بما فيها؛ أن تكون الحجامة على منطقة الكاهل من الجسم، وهي منطقة ركودة دموية {يمكن الاطلاع على خصائص هذه المنطقة من كتاب الحجامة، لكي لا نطيل عليك} تتوفّر فيها بوقت معين من العام تجمع الشوائب الدموية المذكورة آنفاً، ونقوم نحن بسحبها بالحجامة. وينتج عنها ما ينتج من نشاط للبدن وتحسن بالتروية الدموية وغيرها.
أما غير مواضع من البدن لا يمكن أن تحقق هذا الهدف لأنه لا يمكن سحب هذه الكمية من الدم والتي تحتوي على الدم المسمى اصطلاحياً {دم فاسد} وهو عبارة عن شوائب دموية، من كريات حمراء هرمة وشاذة وأشباح كريات حمراء.. إلخ.
فغير أماكن من جسم الإنسان كالأخدعين والرأس والساق إلخ... لا يمكن أن نقوم بهذا الموضوع فيها، أعني تصفية الدم واجتذاب ما فيه من شوائب، حيث لا يوجد فيه من الشروط المؤهلة لترسب هذه الشوائب، وكذا هناك خطورة من شرطها وجرحها. {ويمكن عمل مقارنة مخبرية للدم المسحوب من منطقة الكاهل، والدم المسحوب من مناطق أخرى من الجسم، سيكون الفرق واضحاً بشرط أن تكون الحجامة ضمن باقي الشروط التي دائماً نؤكّد عليها. يمكن الاطلاع على كتاب الحجامة المنشور على موقعنا، وفيه ستجد تحاليل مخبرية حول هذا الموضوع}.
أما عن كون استخدامنا للعلق بأماكن الاحتقان والألم في بعض الحالات المرضيّة؛ فهذا لأنّ العلق يعمل وخزة بسيطة جداً لا تؤذي الأعصاب ولا تؤذي الأنسجة بما فيها الأوعية الدموية ويتم من خلال المميع الدموي القوي الذي تفرزه العلقة عمل سيولة للدم، والتي تؤدي للتخلص من الدم المحتقن و تنشط التروية في مكان المرض ولولا المميّع الذي تفرزه العلقة لما أفاد موضوع العلق بشيء لأنه لا يمكن أن يستخلص الدم بهذه الوخزة البسيطة.
أما تجريح المنطقة المصابة بمشرط الحجامة؛ فمهما كان الجرح صغيراً سيؤدّي لعدم جدوى أكبر، والفائدة ستصبح بشكل بسيط جداً: لأنه لن يسيل الدم من مكان الاحتقان فقط بل من مناطق مجاورة لمكان الاحتقان، والتي قد يكون الجسم المريض بحاجتها. فالمريض بحاجة لهذه الدماء بدل من أن يخرجها من بدنه.
وإذا كان الجرح كبيراً فهناك خطورة إصابة الأعصاب أو الأوردة وخطورة النزف حتى الموت إن أصيبت الأوردة الرئيسية في الجسم، كما هي في حجامة الأخدعين، والتي فيها تحذير من نزيف حتى الموت.
فالمسألة: أنّ الحجامة التي نتكلم عنها ليست هي التي يمارسها بعض الناس الذين أغلبهم تكون غاياتهم تجارية، ولذلك يحاولون التخلص من القوانين الضابطة للحجامة، ليطبقوا الحجامة بكل الأوقات وبكل الظروف، وفي أغلب الأحيان ينتج عنها الأضرار للمحتجمين، نحن نتكلم عن حجامة ليست ذات فائدة محدودة. نحن نتكلم عن حجامة وقائية علاجية لكل مشاكل الجسم وهذه لا تطبق إلا في منطقة الكاهل ضمن الشروط المنصوص عنها.
أما العلق: فموضوعه موضوع آخر وفائدته تكمن في المميع الدموي، وأمانه يأتي من الوخزة البسيطة جداً التي يعملها في جسم الإنسان؛ أما تشريط مكان الألم بمشرط الحجامة فهذا أمر قد ينتج عنه خطورة على المريض، كما أنّه ليس علاجاً لمشاكل الجسم، وليس وقائياً.
وطالما الحجامة التي بحثنا وتكلمنا عنها تفي بالغرض وتعطي الفائدة المرجوة وغيرها من الفوائد الوقائية والعلاجية فلماذا نذهب نحو المواضيع التي فيها الخطورة، ولو حصل في حالات معينة فائدة منها، فهل نعمّم ذلك حتى يختلط الحابل بالنابل وتضيع قوانين الحجامة وبالتالي تضيع الحجامة وتعود لسالف عهدها المنسي الغير مفيد والذي له من الأضرار الجانبية ما جعل الناس تبتعد عنه!.

هذا، وهل كانت الحجامة ظاهرة ومعالجة للكثير من الأمراض المزمنة قبل أن يظهر هذا البحث السوري حول الحجامة!. ويا تُرى من كان يهتم بالحجامة قبل أن تصدر بالشكل الذي بيّنه العلّامة السوري محمد أمين شيخو.
لقد ضرب العلامة محمد أمين شيخو بعض الأمثلة المبيّنة لضرورة الحجامة في أوقات معينة، وقوانين ثابتة، سنذكر واحداً منها لكي لا يطول البحث:
إن تقليم الأشجار له موسم واحد في العام، والشجرة التي لا تقلّم وتهمل لن تكون نشيطة ومنتجة خلال العام، وإن الموسم المناسب لذلك هو بداية فصل الربيع. وبعد التقليم تجد الشجرة أظهرت نشاطاً واضحاً خلال العام، كما صار نموّها جيداً مطّرداً، وفي هذا التقليم نذهب بالأغصان الزائدة، أو التي نموها شاذّاً وغريباً، أما تقليم الأشجار بغير الموعد المخصّص لذلك لن يؤتي أي ثمرة، وهكذا الإنسان له وقت معين يذهب بما زاد من دمه، وبعناصر الدم الهرمة التي تعرقل سير الدم وتقلل من التروية الدموية لأعضاء الجسم، وهذا الوقت المناسب هو فصل الاعتدال من السنة، وبهذا يتنشط إنتاج الدم في الجسم، وتأتي مكوّنات جديدة للدم نشيطة، فينشط سائر البدن وتقوى عناصر الدم على الجراثيم الممرضة وتطردها، ويقوم الدم بالتروية الكاملة لسائر أعضاء الجسم.
بالنسبة لما تفضّلت به من أحاديث عن أنّ النبي صلى الله عليه وسلم احتجم في أماكن عديدة من الجسم: نعتقد أنّ قد تمّ بحث هذا الموضوع من قبل في كتاب الحجامة، ونعيد القول باختصار: إن الحجامة نوعان؛ حجامة جافّة وحجامة رطبة أو مدماة، الحجامة الجافة تُجرى لتخفيف الاحتقان في موضع الألم، في أي وقت من العام، وفي أي مكان من الجسم، هذه تسبب راحة نوعاً ما لمن يقوم بها، تخفف ألم الرأس، آلام ومشاكل الصدر، إنها تخفف الاحتقان بشكل عام. أما الحجامة المدماة فهي بمثابة تصفية لعوامل ومكونات الدم وتجديد لمكوناته أيضاً، هذه لها مكان مخصّص، ووقت مخصص مدروس.

الحجامة قبل عهد من الزمن، يمكن أن تراجع الكبار بالسن وتسألهم عن ذلك، كانت هي حجامة جافّة فقط، أي عندما يضع المرء كؤوس الهواء على أي مكان في بدنه، ولو لم يجرح جلده ويسحب أي قطرة من الدماء، كانوا يسمون ذلك حجامة، وليس لديهم ذلك التمييز بين الحجامة الجافّة والحجامة الرطبة، أو المدماة. ولدينا بشكل عام في سوريا، قبل خمسين عاماً كان البعض يقول أنّه كان يقوم بالحجامة، ولكن هو كان فقط يضع كؤوس الهواء الزجاجية على جسمه، ولا يجرح جلده. فيوجد خلط واضح منذ القديم بين الحجامة الجافّة والحجامة المدماة. بل لم يكن هذا التفريق بين حجامة جافّة أو مدماة، كل من وضع كؤوس الهواء على جسده كانوا يقولون عنه أنه احتجم. فأتى العلامة محمد أمين شيخو ووضّح هذا الفرق.

وهكذا فالبعض، الذين للأسف يمارسون الحجامة بشكل مستمر وبدون مبالاة بالعواقب ابتغاء الاتجار بدماء الناس، تجدهم يعلّلون فعلهم هذا ببعض الأحاديث الشريفة. ولذلك نتيجة لممارساتهم الخاطئة تجد وزارات الصحة مثلاً في بلدهم أو بعض المعنيين بالأمر نتيجةً لأضرار ثابتة ناتجة عن هذه الممارسات الخاطئة، يقومون بمنع ممارسة الحجامة بشكل عام، فلو لم يلمسوا أضراراً ثابتة مخبرياً ناتجة عن عمل هؤلاء لما قاموا بمنعها بشكل كامل، أو حظرها ببعض الدول العربية. فمن استند إلى أحاديث شريفة لم يكن له علم بها، أو لم يدرسها حقّ دراستها، يكون قد أساء إلى السنّة النبوية الشريفة.

أعاني من ارتفاع نسبة الهيموجلوبين وكرات الدم الحمراء في الدم والكولسترول مما يعتبر عبء على القلب مما أدى إلى قلة التروية الدموية لأجزاء الجسم وأعاني من التنميل في الأطراف لدرجة استيقاظ من النوم ووخز في جميع أنحاء الجسم.
أرجو معرفة الأماكن التي يمكن عمل الحجامة عليها في حالتي وعدد مرات الحجامة.

الأخ الفاضل حفظه المولى الكريم ... آمين
الحجامة حصراً في منطقة الكاهل "عند أدنى لوحي الكتف على جانبي العمود الفقري".
ويمكن الإسراع بها وإجراؤها في هذا الشهر، حيث تبدأ من 17 إلى 26 جماد الأولى. "هذا في سورية ودول حوض البحر الأبيض المتوسط".
ولا مانع من إعادتها أيضاً بالخريف الشهر العاشر. أو الحادي عشر الميلادي بما يتوافق مع 17ـ26 الشهر القمري، وهذا خاص بك لحالتك المرضية التي تعاني منها.
وعليك بالحمية عن الدسم نوعاً ما والمشي قدر الإمكان يومياً إن استطعت.

هل يجوز إجراء الحجامة في الحج؟

لا تجوز بل يجب على الحاج أن لا ينشغل بأي شيء يشغله عن مقصده (وجه الله تعالى الكريم ) فالحاج عليه أن لا ينشغل بأي شيء آخر عن مقصده السامي. إلا إذا كان مريضاً وبحاجة للحجامة، عندها يحق له هذا التداوي ويطبق الحجامة.وإلا فلا يجوز.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا فتاة ملتزمة بالحجاب أعاني من تساقط شعر رأسي. أفيدوني جزاكم الله كل خير.

الأخت الفاضلة حفظها المولى الكريم... آمين
إذا كنتِ ممن يغسلن رأسهن كثيراً فقللي عدد مرات الغسيل، فمثلاً بالأسبوع مرتين يكفي.
استخدمي صابون غار أصلي بدل كل الأنواع الأخرى من الشامبوهات وغيره من الصوابين.
خذي زيت سمك "2-3" حبات يومياً، زيت سمك أصلي وليس الأنواع الصينية التي تباع عند الباعة.
استخدمي مشاطه مناسبة متفرقة الأسنان وليست كثيفة الأسنان لكي يسهل تمشيط الشعر. وأمشطيه عندما يكون رطباً قليلاً.

وموضوع التساقط عندما يكون ضمن حدود معينة بسيطة لا خوف منه مطلقاً، فكل إنسان يتساقط ويتبدل شعره بشكل دوري، على كلٍّ حاولي الالتزام بالنصائح الواردة وإن شاء الله تزول المشكلة وادفعي صدقة لمستحقيها على نية الشفاء. «داووا مرضاكم في الصدقة».

فضيلة العلامة أنا أعيش ببلجيكا ومريض بالسكري نوع أول وقرأت عن الحجامة على موقعكم لو تسمحوا لي عندي سؤالين:
هل أعمل حجامة أم حقنة معلَّق النشاء؟
في حالة الحجامة، في أي شهر من السنة أعملها علماً بأن في بلجيكا الجو تقريبا متشابه يعني الربيع والصيف والخريف ما فيه فرق.

الأخ الفاضل حفظه المولى الكريم... آمين
يمكن أن تعمل الحجامة في الشهور المعتدلة درجة الحرارة وليس الباردة، وابحث عن الشهر الذي تزهر فيها الأشجار واحتجم بها، وممكن تكرر الحجامة مثلاً في الربيع ومن ثم في الخريف من كل سنة، لا مانع من ذلك ولكن هنا المهم أن يكون بهبوط الشهر القمري أي من (17 - 25) من الشهر القمري الذي تختار ضمن الفصول المذكورة (ربيع - خريف) ومن بعد الاستيقاظ من النوم صباحاً وعلى الريق وبمنطقة الكاهل (عند أدنى لوحي الكتفين على جانبي العمود الفقري)، يكتفي بالحجامة للمرة الأولى بسحب كأسين دم من كل جانب (اليمين - اليسار) ثم بالحجامات اللاحقة ثلاث - أربع كؤوس إن لم تكن تعاني من فقر دم وهبوط الخضاب.
- يمنع الحليب ومشتقاته لمدة يوم الحجامة.
- الحقنة جيدة وتنفعك لو عملتها عند وجود حرارة عالية، تلبكات هضمية، ولا مانع من عملها أسبوعياً مثلاً مرة واحدة أو أكثر.
- ولكن ينفعك أيضاً أن تشرب زيت الخروع حسب تعليمات كتاب "وداعاً لطبيب المقوقس" لمرة واحدة الآن.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أولاً نود أن نشكركم على هذا الموقع الخير ونتمنى لكم دوام الصحة والعافية أما بعد سيدي الكريم:
أصبت منذ صغري بداء الزلاق (سوء امتصاص الأمعاء) وذهبت إلى الكثير من الأطباء ولم ألقى أي نتيجة سوى الحمية الطويلة المدى وبدون أمل حتى أحد الأطباء قال لي أن هذا الداء ليس له دواء (وما أصعب العيش يا سيدي بعد فقدان الأمل ولكن أملي بالله وبكم كبير) ولقد سمعت يا سيدي كثيراً عنكم وعن أعمالكم الطيبة ونصائحكم الطبية النبوية مثل الحجامة وزيت الخروع وحقنة النشاء سؤالنا لحضرتكم يا سيدي هو أي من هذه الدرر أفضل شيء لأستخدمه مع العلم أن عمري 19 سنة وأمد الله بعمركم الغالي.

الأخ الفاضل حفظه المولى الكريم... آمين
الحجامة الآن بموسمها، فعليك بالحجامة بعد نزول القمر من جمادى الثانية، الحجامة الصحيحة ضمن شروطها الدقيقة.
يمكن الاطلاع على "شروط الحجامة" من كتاب (الدواء العجيب) للعلّامة الإنساني محمد أمين شيخو قدّس الله سرّه.

اطلع على المزيد من الأسئلة